الجريدة الالكترونية لتونس الفتاة

أصوات بألوان الطيف

كيف نَظَّر تْشي غيفارَا لسيادة دولته الكوبية؟

بقلم: د. عادل بالكحلة أكثرنا يسمع بغيفارَا رجل الحرب المسلحة ضد الامبريالية الأمريكية وعملائها بأمريكا الجنوبية، ولا يعرف غيفارَا المنظّر للدولة والعدالة والرفاه العام. كان رفقاء غيفارَا بالثورة الكوبية، واعين بأن الاستقلال السياسي لن يكون ماثلا إلا إذا كانت السيادة....

قراءة المزيد

عندما تعرفت على الفوشيا

بقلم: السمّاح عبد الله  في بداية الأمر كنت أظن أن الفوشيا اسم لأكلة ما، مثل الاستاكوزا أو الكافيار، خاصة أن الشاعر الصديق "حلمي سالم" كان له قصيدة اسمها الفوشيا، تنتهي بـ: هو همس المرأة للرجل تعال وهمس الرجل إلى المرأة آت. كنت  معجبا  بهذه  القصيدة، وهو  كان يحب أن...

قراءة المزيد

اختلاق فكرة التساوي في الميراث ترف لا يرتقي إلى مشكلات تونس الحارقة اليوم

بقلم: د- عادل بن خليفة بِالْكَحلة تداعى بعض «النخبة» التونسية والسلطة إلى قبول ضغوط الاتحاد الأوروبي من أجل تقنين «المساواة» بين الجنسيْن في الميراث. والداعي كان يفتقر إلى الكثير من التروي قبل القيام به. فنحن أمام أوْلويّات حارقة، ولسنا في رخاء اقتصادي أو ترف فكري حتى...

قراءة المزيد

قراءة في الخطاب الصوتي لأبي بكر البغدادي

بقلم: أنيس عكروتي البغدادي قُتِلَ إثر غارة جوية روسية، البغدادي أسير لدى فرقة خاصة تابعة للاستخبارات الروسية، البغدادي أُصيب بجروح بليغة إثر غارة لسلاح الجو العراقي، البغدادي متواجد في منطقة حدودية بين سوريا والعراق... كلّها تخمينات مشكوك في مصداقيتها، إذ أنّ اختفاء...

قراءة المزيد

ماهو مطلوب من المجلس البلدي بطبلبة

بقلم: د. عادل بالكحلة لن أتعامل مع مجلسكم بما هو فسيفساء حزبية، وسياسية، مستقلة وغير مستقلة، أو بما هو ولاء لرأس المال أو ولاء لأوسع الناس. بل سأتعامل مع مجلس بلدي بما هو رهان محلي واحد. المطلوب منكم الدفاع عن طبلبة دائمة، لا أن تساهموا في في مَواتِ تدريجي لها. 1....

قراءة المزيد

مارسيل خليفة في قرطاج 2018: ضلالة البدعة

بقلم: حمزة عمر لم تكن تجربتي مع حفلات مارسيل خليفة ممّا يشجّعني على إعادة حضورها. لولا إلحاح زوجتي، التي تحمل تلك الصورة القديمة عن ذلك الفنّان الملتزم الذي يغني للثورة والحرية، لم أكن لأحضر. وللأسف، كنت محقّا. ما لمسته في 2009 كان موجودا في 2018، وبشكل أكثر عمقا....

قراءة المزيد

ما محل الأمازيغية من الاعراب ؟

بقلم: أمين الزقرني لا يكنّ المثقفون ولا عامة الشعوب المغاربية عموما والتونسيون خصوصا ودا للأمازيغية، باستثناء أولئك المنتمين الى الحركة الأمازيغية، وهم قلة. فعندما لا يعادونها بشكل صريح ومكشوف، فإنهم في أحسن الأحوال يتجاهلونها ولا يساندون مطالبها. هذا الموقف السلبي من...

قراءة المزيد

سهرة شعرية بمركز جامعة الدول العربية بتونس

تتشرّف جمعية تونس الفتاة ومركز جامعة الدول العربية بتونس بدعوتكم لحضور سهرة رمضانية شعرية وذلك يوم الجمعة 18 ماي 2018 بداية من الساعة العاشرة ليلا بمقر المركز الكائن بـنهج بحيرات مازور، البحيرة 1 (قرب السفارتين العراقية واللبنانية). يؤثث السهرة كلّ من الشعراء: آلاء...

قراءة المزيد

اشتريت رجلا

بقلم: نيران الطرابلسي كنت في طريقي إلى البيت بعد عناء يوم طويل في العمل، خطرت ببالي فكرة أن أمرّ على السوق لأشتري بعض الخضر، فقد اشتقت إلى طبخ شيء طازج. منذ زمن طويل لم أطبخ، لدرجة أن معدتي لم تعد تحتمل الأطعمة الجاهزة و"سندويتشات" المحلات الشعبية. السوق مكتظة رغم أن...

قراءة المزيد

هل تنجح التجربة الديمقراطية في تونس؟

بقلم: أمين الزقرني انحدرت نسبة المشاركة الانتخابية تدريجيا في تونس الى الحضيض بعد ذروة المشاركة في انتخابات 2011 ابان سقوط بن علي. إذ لم تتجاوز نسبة الناخبين ثلث المسجلين، ناهيك بالعدد الكبير من المواطنات والمواطنين غير المسجلين. وبينما تبتهج أوساط حركة النهضة بحصولها...

قراءة المزيد

شهرزاد الحكيمة

بقلم: نجوى ملوحي لم تتعود أن تفتش جيوب زوجها ولكن ها هي تفعل وقلبها يقرع مخافة أن يفاجئها.... دائما ما كانت تترفع عن مثل هذه الأشياء.. وكثيرا ما كانت تسمع من زميلاتها عن صولاتهن في جيوب الأزواج ليلا  وكانت تعتبر ذلك من قبيل ضعف الشخصية وانعدام الثقة بين الطرفين. فماذا...

قراءة المزيد

ابنة النرجس

بقلم: نورس زريبة منذ كنت صغيرة كنت أعشق الدمى. كنت امتلك خزانة كاملة من دمى باربي، وكم كنت منبهرة بشعرها الأشقر وعيونها  الزرقاء وقوامها الممشوق، لم أكن أشبهها، بل كنت عكسها تماما، سمراء بعيون سوداء، لم أكن قبيحة لكن لم أكن جميلة مثل باربي كذلك. كبرت ولم أتخلّ عن هوسي...

قراءة المزيد

شهريار… العاشق

بقلم: نجوى ملوحي عندما قالت له:" حبك سيدي منحني أجنحة أحلّق بها عاليا وأضم كل هذا الكون إلى قلبي... "  لم يفهم ...قال أنه يكره الفلسفة ويكره الغموض... لم يكن يعلم أن الحب يمكن أن يرفعه إلى مصاف الملائكة... الطريق أمامه يمتد مستقيما إلى ما لا نهاية... وهو لا يبصر منه...

قراءة المزيد

“سمّها ما شئت”: الجدية في زمن الابتذال…

بقلم: حمزة عمر قد تتيح لك الصدف، من حيث لا تدري ولا تأمل، أن تخوض تجارب تنغرس في عمق ذاكرتك... صادف أن رأيت معلّقة لمونودراما "سمّها ما شئت" (وهو عمل من تأليف وإخراج وليد دغسني) في مدخل فضاء كرمان وسط العاصمة فأثار العنوان شيئا من الاهتمام لديّ... صادف أن اعترضتني...

قراءة المزيد

كابغراس

بقلم: علاء الشيحي مظهر السقف إثر نوم مضطرب هو أبشع ما يمكن أن تراه. حاولت هي أن تبعد نظرها عن ذلك المجال الذي لا يخلو من خيالات مرعبة تلوّح لها بمرح. أزالت عن جسدها الغطاء وأنزلت ساقيها باحثة عن نعلها القطني لكنها لم تجده. نزلت بجسمها تبحث عنه لكن لا أثر له. أثار غياب...

قراءة المزيد

مشاركة جمعية تونس الفتاة في أيّام قرطاج الشعرية

يشارك المنتدى الشعري "عبور" لجمعيّة تونس الفتاة في أيام قرطاج الشعرية من خلال  تظاهرة "قناديل: شعر النوادي" يوم السبت 24 مارس 2018 بداية من الساعة الثانية بعد الزوال بمدينة الثقافة بتونس. يحضر عن المنتدى الشعري عبور كلّ...

قراءة المزيد

رحلتي إلى جامعة الدراسات الأجنبية في بكين

بقلم: أ.د. محمد عبد الرحمن يونس   بعد وفاة الرئيس الصيني ماو تسي تونغ عام (1976م)، استلم مقاليد السلطة الرجل القوي في الحزب الشيوعي الصيني (دنغ شياو بينغ)، وبدأ يغيّر خارطة الصين السياسية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية، وعمل جادا على نشر إيديولوجيته المعرفية...

قراءة المزيد

الكبت الجنسي والإرهاب

بقلم: أنيس عكروتي وأنا بصدد متابعة بعض إصدارات القسم الإعلامي لتنظيم " الدولة الإسلامية "، لفت انتباهي مقطع مرئي (صدر في شهر نوفمبر 2016) يصوّر بكاء مقاتل ينتمي للتنظيم وهو يستجدي المسلمين (وخصوصا الشباب منهم) للنفير وملاقاة الحور العين بالجنة. في السياق نفسه، تم...

قراءة المزيد

Pin It on Pinterest

Share This